الوقت المتوقع للقراءة: 03 دقائق و 55 ثانية

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد ُلله؛ أمّا بعدُ:
فيقولُ العبدُ الفقيرُ إلى ربِّه العليِّ القدير: علي بن حسن الحلبيّ –عفا الله عنه-بمنِّه-:
قد تَوارَدَتِ الأسئلةُ الفقهيّةُ، والاستفساراتُ العلميّةُ-مِن جهاتٍ شتّى-حول ما أصدرتْه (وزارة الأوقاف والشؤون والمقدَّسات الإ سلامية)-في بلادنا الأردُنّيّة المبارَكة-قبلَ بضعةِ أيّامٍ-مِن (إلزام) أئمة المساجد بأداءِ صلاة التراويح-في شهر رمضانَ-عشرينَ ركعةً؟!
وجواباً على تلكم الأسئلةِ والاستفساراتِ؛ أقولُ-مستعيناً بالله-تعالى-ملخِّصاً أطرافَ المسألةِ، ومتعلَّقاتِها-مِن باب﴿وتواصَوْا بالحقّ وتواصَوا بالصبر﴾-:

أولاً: الثابتُ الصحيحُ عن النبيِّ-صلى الله عليه وسلم-في أدائه الشريفِ لِقيامِ رمضانَ-وغيرِه-هو صلاةُ إحدى عشرةَ ركعةً «فلا تسأل عن حُسنِهِنّ وطُولِهِنّ»-مِن غيرِ أيِّ زيادةٍ على عدد ركعاتِها-كما في «الصحيحَين»-عن أمّ المؤمنين عائشة-رضي الله عنها-.
ثانياً: لم يصحَّ عن النبيِّ –صلى الله عليه وسلّم-نصٌّ صريحٌ، أو صحيحٌ في الزيادة على إحدى عشرةً ركعةً.
والمَرويُّ في ذلك؛ إما صحيحٌ غير صريح، وإما صريحٌ غير صحيح.
ثالثاً: الثابتُ بالسندِ الصحيحِ عن الخليفة الراشد سيّدِنا عمرَ بنِ الخطّابِ-مِن فعلِه-: أنه كان (يصلّي) إحدى عشرةَ ركعةً-موافقاً فعلَ النبيِّ-صلوات الله وسلامه عليه-.
رابعاً: المنقولُ عن سيّدنا عمر-رضي الله عنه-مِن (أمرِه) أُبَيَّ بنَ كعبٍ، وتميماً الدارِيَّ صلاةَ عشرينَ ركعةً: اختلف العلماءُ في قَبولِ سندِه؛ فبعضُهم صحّحه، وبعضُهم ضعّفه-أَقولُ هذا أَداءً لأمانةِ العلمِ-.
خامساً: لم يَرِدْ عن أحدٍ من الصحابة-رضوان الله عليهم-غيرِ عمرَ بنِ الخطّاب-رضي الله عنه-وما أَمَرَ بهِ-شيءٌ في عددِ ركعاتِ التراويح.
سادساً: نُقل عن مجموعةٍ مِن التابعين: أداءُ صلاةِ التراويحِ عشرين ركعةً.
سابعاً: نُقل عمّن بعد التابعين: أداءُ صلاةِ التراويحِ على وجوهٍ متبايِنةٍ في عددِ الركعاتِ-زيادةً ونقصاً-؛ فنُقل إحدى وأربعون ركعةً! ونُقل: ستٌّ وثلاثون ركعةً! ونُقل: ثمانٍ وثلاثون! ونُقل: أربعٌ وثلاثون! ونُقل: ثمانٍ وعشرون! ونُقل: أربعٌ وعشرون....!
ثامناً: نُكَرّر-قبلاً وبَعداً-أنّ «خيرَ الهَدْيِ هَدْيُ محمدٍ-صلى الله عليه وسلّم-»-في صلاتِه إحدى عشرةَ ركعةً-كما هو الثابتُ عنه-صلواتُ الله وسلامُه عليه-.
تاسعاً: جمهورُ المذاهبِ الفقهيةِ الأربعةِ على (مشروعية) الزيادةِ على الإحدى عشرةَ ركعةً، مع ورودِ الحضِّ عن بعضِ الأئمة والعلماء -منهم- على (الالتزام)-لا (الإلزام)- بإحدى عشرةَ ركعةً-كما هو الثابتُ في السنّةِ-.
عاشراً: بعَضُ مَن رأى مِن العلماء-ومَن تابعهم مِن طلبةِ العلمِ-: أنّ الزيادةَ على (إحدى عشرةَ ركعةً) بدعةٌ؛ إنّما حَكَمَ على مجرّد الفِعل بالبدعة؛ لا على الفاعِل بحكمِ الابتداعِ-والفرقُ بينهما مهمٌّ، وكبيرٌ-.
حادي عشرَ: إلزامُ (وزارة الأوقاف والشؤون والمقدَّسات الإسلامية)-في بلادِنا-لأئمّةِ المساجد بأداءِ صلاة التراويح-في شهر رمضانَ-عشرينَ ركعةً: قد يترتّبُ عليه مؤاخَذاتٌ إداريّة، أو عقوباتٌ تنفيذية..
ولا يُخْرِجُ أحداً -مِن الأئمّةِ-مِن هذه المسؤوليّةِ الوظيفيّةِ - إلا الالتزامُ بِذلك (الإلزام)-تَجَنُّباً لهذه العقوباتِ، وتلكم المؤاخَذات-وذلك مِن بابِ الحِفاظ على الأُلْفةِ الاجتماعيّةِ الشرعيّةِ في بُيوت الله-تعالى-، وذلك على وَفْقِ قاعدةِ (تقديم المصالح)-الشرعيّة المَرعيّة-.
ثاني عشرَ: ليحرِصِ الجميعُ-مسؤولينَ، وأئمّةً، وعلماءَ، وطلبةَ علمٍ، وعَوامَّ-على أن تكونَ مساجدُنا-في مثلِ هذه الكُلّياتٍ-مواضعَ سَكينةٍ وأَمان، وبُيُوتَ وَقَارٍ واطمِئنان؛ بعيدةً عن أَيّةِ إثارةٍ أو خِلاف، أو تثويرٍ أو اختلاف.
فإنْ كان ولا بُدَّ مِن حِوارٍ؛ فلْيكن علميّاً، هادئاً، رفيقاً، لطيفاً-بالعِلم والحِلم، والحُجّةِ والرحمة-.
راجياً-في الخِتام-مِن مَعالي الأخِ الكريمِ، الأستاذِ الدكتورِ عبد الناصر أبو البصل-وزير الأوقاف والشؤون والمقدَّسات الإسلامية-حفظه الله بطاعتِه-النظرَ المتأمِّلَ-أكثرَ وأكثرَ-بشأنِ (الإلزام) بهذا القرار، ودِراسةِ آثارِه –كيفما كانت- على أئمّة المساجدِ- خصوصاً-، والمصلّين- عموماً -.

﴿ وَسِعَ رَبُّنَا كُلَّ شَيْءٍ عِلْمًا عَلَى اللهِ تَوَكَّلْنَا رَبَّنَا افْتَحْ بَيْنَنَا وَبَيْنَ قَوْمِنَا بِالْحَقِّ وَأَنْتَ خَيْرُ الْفَاتِحِينَ﴾...

عمّان- الأردن، في: 21/شعبان/1439هجرية...

رابط دائم رابط التغريدة 187
7:16 PM - 7/05/2018

اشترك بالقائمة البريدية لتصلك أفضل المقالات أسبوعياً

أحدث الإضافات

  1. هو البر الرفيق بعبادة يرزق وييسر ويحسن اليهم ويرفق بهم ويتفضل عليهم من 6 حروف
    هو البر الرفيق بعبادة يرزق وييسر ويحسن اليهم ويرفق بهم ويتفضل عليهم من 6 حروف https://www.kljadid.net/928/%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%81%D9%8A%D9%82-%D8%A8%D8%B9%D8%A8%D8%A7%D8%AF%
  2. 📌 ماء زمزم مباركة • - قال العلامة الـمحدث حماد الأنصاري • - ر
  3. حل كلمات كراش 440 كلمات مبعثرة
    حل كلمات كراش 440 كلمات مبعثرة https://www.dhakirti.com/478/%D8%AD%D9%84-%D9%83%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%AA-%D9%83%D8%B1%D8%A7%D8%B4-440-%D9%83%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%AA-%D9%85%D8%A8%D8%B9%D8%AB%D8%B1%D8%A
  4. ☀ *إشراقة الصباح*☀ شمس الصباح تمحو ظلام الليل...​ ​لكن...​ ​ظل
  5. إشراقة غسق
    🌞إشراقة غسق 🌞 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اسعد الله صباحكم لهذا اليوم الخميس 1439/12/5 ﮪ 🌷🌻🌷🌻🌷 خير مانبدأ به آيات عطره http://cdn.top4top.net/d_a106a6aadf0.mp3 🌷🌻🌷🌻🌷 اذكار الصباح حصن منيع
  6. سبب وفاة الشيخ سليمان الدرويش ,حقيقة موت سليمان الدرويش
    سبب وفاة الشيخ سليمان الدرويش، حقيقة موت سليمان الدرويش ممكن كيف توفي سبب وفاة الداعية سليمان الدرويش سبب اعتقال الشيخ سليمان الدويش، عاجل! فيديو مسرب وفاة وتعذيب الشيخ سليمان الدرويش في السجن على يد
  7. المساواة في الميراث: مبادرة الرئيس وما وراءها ! القاضي احمد الرحموني
    الذي يظهر من خطاب رئيس الجمهورية يوم 13 اوت الفارط هو الايهام بان المقترح الذي تقدم به بشان المساواة في الميراث هو حل توفيقي ياخذ في الاعتبار "مصالح" المعارضين للمساواة او الراغبين في تطبيق الشريعة مع
  8. يُعفى للمحبِّ ولصاحب الإحسان العظيم ما لا يُعفى لغيره، ويسامح بما لا يسامح به غيره.
    ‏‎قال ابن القيم رحمه الله: «وأيضًا فإنه يُعفى للمحبِّ ولصاحب الإحسان العظيم ما لا يُعفى لغيره، ويسامح بما لا يسامح به غيره. وسمعتُ شيخ الإسلام ابن تيمية ـ قدَّس الله روحه ـ يقول: انظر إلى موسى صلوات
  9. كتاب"عقيدة المؤمن"، وكتاب"منهاج المسلم"-من تأليف الشيخ الجليل أ
  10. قال الشيخ المُحَدِّث علي بن حسن الحلبي الأثري -حفظه الله- إثر توص

بحث