الوقت المتوقع للقراءة: 02 دقائق و 13 ثانية

ضابطُ وجوبِ اتّباعِ الأئمّةِ الأربعة، ومذاهبِهم المتَّبَعة:


قال شيخـنا الإمامُ محمد ناصر الدين الألبانيّ-رحمه الله-في كتابه"كشف النقاب":
« إنَّ الانتسابَ إلى أحدٍ مِن الأئمّةِ [الأربعةِ] كوسيلةٍ للتعرُّفِ على ما قد يفوتُ طالبَ العلمِ مِن الفقهِ بالكتابِ والسُّنَّةِ: *أمرٌ لا بُدّ منه -شرعاً وقَدَراً*؛ فإنَّ (ما لا يقومُ الواجبُ إلا به؛ فهو واجبٌ).
وعلى هذا جرى السلَفُ والخلَفُ-جميعاً-؛ يتلقّى بعضُهم العلمَ عن بعضٍ.
ولكنَّ الخلَفَ- إلا قليلاً منهم- خالف السلفَ حين جعلَ الوسيلةَ غايةً؛ فأوجبَ على كلِّ مسلمٍ -مهما سما في العلمِ والفقهِ عن الله ورسولِه -مِن بعدِ الأئمّةِ الأربعةِ- أَنْ يُقَلِّدَ واحداً منهم ، لا يَميلُ عنه إلى غيره -كما قال أحدُهم: (وواجبٌ تقليدُ حبرٍ منهمُ...................).
ونَتَجَ مِن ذلك: أن يتعصَّب كلٌّ منهم لمذهبِه، دون أن يتذكَّروا: أنَّ اتباعَ المذهبِ وسيلةٌ، وأنَّ الغايةَ اتِّباعُ الكتابِ والسُّنَّةِ!
فأصبحتِ الغايةُ –عندهم- نَسْيًا مَنْسِيَّا، وجعلوا القرآنَ وراءهم ظِهْرِيّاً، وتمسَّكوا بالمذهبِ، وتديَّنوا به، وتعصَّبوا له على السُّنَّةِ الصَّحيحةِ.
فكلَّما جئتَ أحدَهم بحديثٍ صحيحٍ: أعرضَ عنه، ونأَى بجانبِه!
ومِن العجائبِ: أنَّ بعضَهم يبرِّر ذلك بقوله: (نحن أُسَراءُ النصوصِ)-يعني: أقوالَ العلماء-؛ على ما بينها مِن تعارُضٍ واختلافٍ في المذهبِ الواحدِ-فضلاً عن المذاهبِ الأخرى-.
فقلنا : ونحن كذلك، ولكنْ؛ بفارقٍ كبيرٍ: (نحن أُسَراءُ النصوصِ)= المعصومةِ-مِن الكتابِ والسُّنَّة-، والمحفوظةِ عن الاختلافِ، والاضطرابِ: ﴿ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا﴾.
وأمّا أنتم؛ فأُسَراءُ النصوصِ المختلفةِ، والمضطربةِ -اختلافاً كثيراً- يـَحارُ الخِرِّيُت منكم -في الفقهِ التقليديّ- في التوفيقِ بينها، أو ترجيحِ وجهٍ مِن وجوهِ الاختلافِ فيها !
وهنا يتدخّلُ الهوى، والعادةُ، وإرضاءُ الغَوغاءِ والعامّةِ، فيجعلونه مرجِّحاً- شاؤوا أم أَبِوْا-».

أقولُ:
إلا مَن رحم ربي، وعَرف مقدارَ الحجّةِ والدليل مقابلَ محض الآراءِ والأقاويل..
وهو-نفسُه-المنهجُ العلميُّ الرصينُ الأمينُ.. الذي تركه الأئمةُ الأربعةُ-وغيرُهم-لأتباعِهم مِن بعدهم..أن يسلكوه، ويتّبعوه..
رحمهم الله-أجمعين-.
والتفصيلُ الجليلُ الجميلُ في كتاب"المؤمَّل في الردّ إلى الأمر الأول"-للإمام أبي شامةَ المقدسيّ الشافعيّ-المتوفى سنة(٦٦٥هجرية)-رحمه الله-.
فهو كتابٌ عزّ نظيرُه..في تعظيم الأدلّة، واحترام الأئمّة.

رابط دائم رابط التغريدة 453
12:30 PM - 11/05/2018

اشترك بالقائمة البريدية لتصلك أفضل المقالات أسبوعياً

أحدث الإضافات

  1. نشرة الإخباراليومية (2014)​​​
    المرتجي من خالق الناس ما ضاع والمرتجي رزقن من الناس ضايع لاتشتكي للناس من ضيق الاوضاع اكسب غناة النفس لو نمت جايع 🌿💡 *إضااءة* الغرباء في زمن الغربة! قال العلامة ابن
  2. ما اسم امراة فرعون
    ما اسم امراة فرعون https://www.adeimni.com/7858/%D9%85%D8%A7-%D8%A7%D8%B3%D9%85-%D8%A7%D9%85%D8%B1%D8%A7%D8%A9-%D9%81%D8%B1%D8%B9%D9%88%D9%86...
  3. اجمل قصيده قد سمعتها حتى الان من اول ماخلقت بصراحه . افتح كتاب
  4. اسم علم مذكر وهو من الشهور واسم رئيس دولة من 3 حروف اسماء اولاد تبدا بحرف الراء
    اسم علم مذكر وهو من الشهور واسم رئيس دولة من 3 حروف اسماء اولاد تبدا بحرف الراء https://www.dhakirti.com/14007/%D9%85%D8%B0%D9%83%D8%B1-%D9%88%D9%87%D9%88-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%87%D9%88%D8%B1-%D9%88%
  5. ،"متوحشة،"
    أنْ تكوني امرأةً .. أو لا تكوني .. تلكَ .. تلكَ المسألَهْ أنْ تكوني امرأتي المفضَّلهْ قطَّتي التركيَّة المدلَّلهْ .. أنْ تكوني الشمسَ .. يا شمسَ عُيوني و يداً طيّبةً فوقَ جبيني أنْ تكوني في حياتي المق
  6. ☀ *إشراقة الصباح*☀ صباح الطمأنينة ‏حينما يقدّر الله لك أمر ما
  7. إشراقة غسق
    🌞إشراقة غسق 🌞 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اسعد الله صباحكم لهذا اليوم الاحد 1440/4/9 ﮪ 🌷🌻🌷🌻🌷 خير مانبدأ به آيات عطره cdn.top4top.net/d_b2e36288dd9.mp3 🌷🌻🌷🌻🌷 اذكار الصباح حصن منيع وامان يغشا
  8. لماذا يعطى الانسولين عن طريق الحقن بدلا من الفم
    لماذا يعطى الانسولين عن طريق الحقن بدلا من الفم https://www.almseid.org/18267/%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%B0%D8%A7-%D9%8A%D8%B9%D8%B7%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%86%D8%B3%D9%88%D9%84%D9%8A%D9%86-%D8%B9%D
  9. عظَمةُ السنة النبوية، وعالي مكانتها في الإسلام: لا تحتاج إلى استف
  10. شعب #فلسطين ليس في صراع بل في نضال ......
    رونالد كاسريلز Ronald Kasrils وزير سابق في حكومة الراحل #مانديلا في #جنوب_أفريقيا. كان روني مناضلاً بارزاً في المؤتمر الوطني الأفريقي لعقود، وله في تاريخ ذلك النضال كتابات قيمة. تعرفت عليه للمرة الأ

بحث