الوقت المتوقع للقراءة: 18 ثانية

أعتذر من أبنائي وإخواني طلبة العلم:
فإني على سفر علميّ إلى (الجمهورية السودانية)-ابتداءً من هذا اليوم-: اضطرّني إلى تأجيل درسي في (عمّان) هذا الأسبوع-فقط-..
إلا درس الجمعة في(الزرقاء)..ففي هذه الجمعة، والتي تليها-إن شاء الله-تعالى-..
سائلاً ربي-سبحانه-التوفيق للجميع..في الدين والدنيا.
والعذر عند كِرام الناس مقبولُ.

رابط دائم رابط التغريدة 202
3:40 PM - 30/03/2018

اشترك بالقائمة البريدية لتصلك أفضل المقالات أسبوعياً

أحدث الإضافات

بحث