الوقت المتوقع للقراءة: 29 ثانية

فيلم "ذي بوست" ....

لا يوجد ديمقراطية بدون إعلام حر ومستقل. انتهيت قبل قليل من مشاهدة فيلم "ذي بوست" الذي يحكي قصة حصلت مع صحيفة واشنطن بوست أيام الرئيس الأمريكي السابق ريتشارد نيكسون. نشرت الصحيفة تقريراً كشف عن تكتم الحكومة الأمريكية على فشل حربها في فيتنام. كان يمكن أن يؤدي النشر إلى إغلاقها لكن إدارتها اختارت الانحياز إلى حق الرأي العام في معرفة الحقيقة. بالمناسبة كانت الواشنطن بوست هي أيضاً من كشف تورط إدارة نيكسون فيما بعد في فضيحة ووترغيت، وكان تحقيقها هو الذي أطاح بالرئيس نيكسون كما وثق ذلك فيلم "جميع رجال الرئيس"، والذي شاهدته للمرة الأولى في عام ١٩٧٥.

رابط دائم رابط التغريدة 116
3:44 PM - 31/03/2018

اشترك بالقائمة البريدية لتصلك أفضل المقالات أسبوعياً

أحدث الإضافات

بحث