الوقت المتوقع للقراءة: 19 ثانية

زليخا طلبت من جلاد يوسف ان يجلده بشده
كان الجلاد كاذبا"ويوسف يتوجع وهما"
جاءت زليخا وعاقبت الجلاد
لعدم تنفيذه الامر قال لها سيدتي انا اجلده في اليوم خمسون جلده
قالت له انت تكذب
قال لها وكيف علمتي ياسيدتي انني اكذب؟
قالت لأنني لم اشعر بوجع يوسف في قلبي حين كنت تجلده...
اي عشق هذا؟
😱😴🍂

رابط دائم رابط التغريدة 76
12:57 PM - 15/04/2018

اشترك بالقائمة البريدية لتصلك أفضل المقالات أسبوعياً

أحدث الإضافات

بحث