الوقت المتوقع للقراءة: 08 دقائق و 49 ثانية

الردود السنية على شبهة أشعرية الإمام الحافظ أحمد بن حجر العسقلاني

لا يخفى على طالب العلم أن حاكي الكفر ليس بكافر
وأن التأثر ببعض مسائل أهل الكلام لا يعني بالضرورة الإنتماء للمذهب

كما يثار انتماء الإمام الحافظ ابن حجر العسقلاني رحمه الله إلى مذهب الأشاعرة
لمجرد الموافقة في بعض المسائل والقضايا تأثرا منه رحمه الله ببعض الأسباب والظروف

ولنفرض إن أحد المجتهدين منتسبا للسنة
لكنه وافق الأشاعرة في بعض التأويلات فهل يقال عنه أشعري؟
أو لو أن عالماً من الحنابلة اختار قولاً للشافعية فهل نقول إنه شافعي أو العكس ؟

الجواب: لا فابن حجر رحمه الله ما أنشئ تأويلاً، ولا شيئاً جديداً عند الأشعرية
وكل الذي وقع منه أنه نقل عبارات لمؤلفين قبله
ولبعض مشايخه وسكت عنها

لاعتقاده أنه لا تعارض بين ما أخذ منهم وبين النصوص .
على الرغم من مخالفته وذمه للأشاعرة وللفلاسفة والمتكلمين
ونقده إياهم في مسائل كثيرة في مؤلفاته كما سيأتي بذكر نص كلامه مع المصدر

وفرق بين من جدد في المذهب واخترع فيه وزاد عليه وأنشأ
وبين من نقل بغفلة وعدم تحقيق مع حسن نية واجتهاد
أو متابعة خاطئة ، أو جهل بعلم الكلام

فالقول بأن الإمام أحمد بن حجر رحمه الله
أشاعري مذهباً وعقيدة كسائر الأشاعرة فهذا خطأ
●▬▬▬▬▬▬▬▬●ஜ۩۞۩ஜ●▬▬▬▬▬▬▬▬●
أما عن مخالفته للفلاسفة والمتكلمين ونقده إياهم
قال رحمه الله في فتح الباري (13 / 253) :
وقد توسع من تأخر عن القرون الثلاثة الفاضلة في غالب الأمور
التي أنكرها أئمة التابعين وأتباعهم ولم يقتنعوا بذلك حتى مزجوا مسائل الديانة
بكلام اليونان وجعلوا كلام الفلاسفة أصلا يردون إليه ما خالفه من الآثار بالتأويل
ولو كان مستكرها ثم لم يكتفوا بذلك حتى زعموا أن الذي رتبوه
هو أشرف العلوم وأولاها بالتحصيل
وان من لم يستعمل ما اصطلحوا عليه فهو عامي جاهل
فالسعيد من تمسك بما كان عليه السلف واجتنب ما أحدثه الخلف
وان لم يكن له منه بد فليكتف منه بقدر الحاجة
ويجعل الأول المقصود بالأصالة والله الموفق.
●▬▬▬▬▬▬▬▬●ஜ۩۞۩ஜ●▬▬▬▬▬▬▬▬●
وأما عن إنكاره على المتأولين ونعته تأويلهم بالتحريف
وتأمل ذلك في قوله رحمه الله في فتح الباري (3 / 30):
قوله ينزل ربنا إلى السماء الدنيا
استدل به من أثبت الجهة وقال هي جهة العلو
وأنكر ذلك الجمهور لأن القول بذلك يفضى إلى التحيز تعالى الله عن ذلك
وقد اختلف في معنى النزول على أقوال
فمنهم من حمله على ظاهره وحقيقته وهم المشبهة تعالى الله عن قولهم
ومنهم من أنكر صحة الأحاديث الواردة في ذلك جملة وهم الخوارج والمعتزلة
وهو مكابرة والعجب إنهم أولوا ما في القرآن من نحو ذلك وأنكروا ما في الحديث
أما جهلا وأما عنادا
ومنهم من أجراه على ما ورد مؤمنا به على طريق الإجمال
منزها الله تعالى عن الكيفية والتشبيه وهم جمهور السلف
ونقله البيهقي وغيره عن الأئمة الأربعة والسفيانين والحمادين والأوزاعي والليث وغيرهم
ومنهم من أوله على وجه يليق مستعمل في كلام العرب
ومنهم من أفرط في التأويل حتى كاد أن يخرج إلى نوع من التحريف
●▬▬▬▬▬▬▬▬●ஜ۩۞۩ஜ●▬▬▬▬▬▬▬▬●
ومن المعلوم أن إمام الأشعرية الذي ضبط المذهب وقعد أصوله
هو الرازي [الفخر بن الخطيب , صاحب التصانيف]
ثم خلفه الآمدي [السيف الآمدي المتكلم: علي بن أبي علي صاحب التصانيف.]

وقد ترجم الحافظ الذهبي رحمه الله في الميزان
للرازي والآمدي بما هم أهله
فقال في محمد بن عمر الرازي (4 / 260)
6686- الفخر بن الخطيب , صاحب التصانيف.
رأس في الذكاء والعقليات لكنه عري من الآثار
وله تشكيكات على مسائل من دعائم الدين تورث حيرة
نسأل الله أن يثبت الإيمان في قلوبنا.
وله كتاب "السر المكتوم في مخاطبة النجوم"
سحر صريح , فلعله تاب من تأليفه إن شاء الله. انتهى.

وقال في علي بن أبي علي الأمدي (2 / 449)
3647 - السيف الآمدي المتكلم: علي بن أبي علي صاحب التصانيف.
وقد نفي من دمشق لسوء اعتقاده وصح عنه أنه كان يترك الصلاة
نسأل الله العافية وكان من الأذكياء. مات سنة 631. انتهى.


ثم جاء ابن حجر رحمه الله
فألف لسان الميزان فترجم لهما بطبيعة الحال
فترجمة الرازي: (6 / 318 / 6017)
وقد عاب التاج السبكي على المصنف ذكره هذا الرجل في هذا الكتاب
وقال: إنه ليس من الرواة وقد تبرأ المصنف من الهوى والعصبية في هذا الكتاب
فكيف ذكر هذا وأمثاله ممن لا رواية لهم: كالسيف الآمدي
ثم اعتذر منه بأنه يرى أن القدح في هؤلاء من الديانة
وهذا بعينه التعصب في المعتقد.

وترجم للآمدي (4 / 225 / 3755) في اللسان
- ناقلاً كلام الذهبي وموافقة له مع زوائد وتوضيح
فقال ابن حجر رحمه الله :
وقد بالغ التاج السبكي في الحط على الذهبي في ذكره السيف الآمدي
والفخر الرازي في هذا الكتاب وقال: هذا مجرد تعصب
وقد اعترف الفخر بأنه لا رواية له
وهو أحد أئمة المسلمين فلا معنى لإدخاله في الضعفاء
وعدل عن تسميته إلى لقبه فذكره في حرف الفاء فهذا تحامل مفرط وهو يقول:
إنه برىء من الهوى في هذا الميزان
ثم اعتذر عنه بأنه يعتقد أن هذا من النصيحة لكونه عنده من المبتدعة.

ولم يكن يخفى عليه مكانتهما وإمامتهما في المذهب
كما ذكر طرفاً من شنائع الأرموي ضمن ترجمة الرازي .
بل وإن الذي يقرأ ترجمتيهما في لسان الميزان لابن حجر رحمه الله
لا يمكن أن يقول : إن ابن حجر على مذهبهما أبداً

كيف وقد أورد نقولاً كثيرة موثقة عن ضلالهما
وشنائعهما التي لا يقرها أي مسلم فضلاً عمن هو في علم الحافظ وفضله .
●▬▬▬▬▬▬▬▬●ஜ۩۞۩ஜ●▬▬▬▬▬▬▬▬●
بل بذكر وصية الرازي ووصفها بتحسين الإعتقاد :
وفي ذلك قال رحمه الله في لسان الميزان (6 / 321).:
وقد مات الفخر يوم الإثنين سنة ست وست مائة بمدينة هراة
واسمه محمد بن عمر بن الحسين وأوصى بوصية تدل على أنه حسن اعتقاده

ووصف ابن حجر لها بــ(حسن اعتقاده )
فيها إدانة للرازي بفساد مذهبه قبلها
وهذ العبارة التي قد يفهم منها أنها متعاطفة مع الرازي
فيها إشارة إلى مخالفته له ولوكان أشعري المذهب لما احتاج إلى ذلك .
هذا إشارة إلى وصيته في الرجوع عن التأويل

وللفائدة وحتى يتضح الكلام فهذه وصيته التي أشارإليها
في توبته و الرجوع عن التأويل كما نص عليها غير واحـد في قوله :
وانظر سير أعلام النبلاء : (21 / 501) وطبقات الشافعية لابن قاضي: (2 / 65).
لقد تأملت الطرق الكلامية والمناهج الفلسفية
فما رأيتها تشفي عليلا ولا تروي غليلا
ورأيت أقرب الطرق طريقة القرآن، أقرأ في التنزيه ( والله الغني وأنتم الفقراء )
وقوله تعالى ( ليس كمثله شيء) و ( قل هو الله أحد)
وأقرأ في الإثبات ( الرحمن على العرش استوى ) (يخافون ربهم من فوقهم )
و (إليه يصعد الكلم الطيب) وأقرأ أن الكل من الله قوله ( قل كل من عند الله )

فبعد هذا نسأل : أكان ابن حجر يعتقد أو يؤيد عقيدة الرازي التي في كتبه
أم عقيدته التي في وصيته وتوبته ورجوعه عن التأويل؟
●▬▬▬▬▬▬▬▬●ஜ۩۞۩ஜ●▬▬▬▬▬▬▬▬●
وإقراره رحمه الله كما في فتح الباري (13 / 407)
بأن مذهب أهل السنة والجماعة أسلم في عدم تأويل الصفات :
فقال : مذهب أهل السنة في قوله الرحمن على العرش استوى
قال بلا كيف والآثار فيه عن السلف كثيرة وهذه طريقة الشافعي وأحمد بن حنبل
وقال الترمذي في الجامع عقب حديث أبي هريرة في النزول وهو على العرش
كما وصف به نفسه في كتابه
كذا قال غير واحد من أهل العلم في هذا الحديث
وما يشبهه من الصفات
وقال في باب فضل الصدقة
قد ثبتت هذه الروايات فنؤمن بها ولا نتوهم ولا يقال كيف
كذا جاء عن مالك وبن عيينة وبن المبارك أنهم أمروها بلا كيف
وهذا قول أهل العلم من أهل السنة والجماعة
وأما الجهمية فأنكروها وقالوا هذا تشبيه
وقال إسحاق بن راهويه إنما يكون التشبيه لو قيل يد كيد وسمع كسمع
وقال في تفسير المائدة
قال الأئمة نؤمن بهذه الأحاديث من غير تفسير
منهم الثوري ومالك وبن عيينة وبن المبارك
وقال بن عبد البر أهل السنة مجمعون على الإقرار بهذه الصفات
الواردة في الكتاب والسنة ولم يكيفوا شيئا منها
واما الجهمية والمعتزلة والخوارج فقالوا من أقر بها فهو مشبه
فسماهم من أقر بها معطلة
●▬▬▬▬▬▬▬▬●ஜ۩۞۩ஜ●▬▬▬▬▬▬▬▬●
وفي فتح الباري (13 / 496) وهي وربي قاسمة ظهور الأشاعرة
قال رحمه الله مؤيدا ومقرا في كلام الرب جل وعلا متى شاء:
قال بن بطال غرض البخاري في هذا الباب إثبات السمع لله وأطال في تقرير ذلك
وقد تقدم في أوائل التوحيد في قوله وكان الله سميعا بصيرا
والذي أقول إن غرضه في هذا الباب إثبات ما ذهب إليه أن الله يتكلم متى شاء
●▬▬▬▬▬▬▬▬●ஜ۩۞۩ஜ●▬▬▬▬▬▬▬▬●
اعتماده على كتب السنة كمراجع لكل مصنفاته
وحاصل الأمر أن الإعتماد على كتب علماء أهل السنة والجماعة
فلو كان أشعري المذهب والعقيدة لكان الإعتماد على كتب الأشاعرة أولى
ويكون فيه تأييداً لمذهبه كما هو ظاهر .
فمن هذه الكتب : كتاب خلق أفعال العباد لإمام البخاري رحمه الله .
والإيمان للإمام أحمد بن حنبل والإيمان لابن مندة رحمهم الله .
والسنة للإمام أحمد بن حنبل والسنة للكرماني رحمهم الله .
والسنة لابن أحمد والسنة للالكائي والسنة للخلال رحمهم الله .
والتوحيد لابن خزيمة و الرد على الجهمية لابن أبي حاتم رحمهم الله .
والفتن لابن حماد والنقض على بشر المريسي للدارمي رحمهم الله .
وغيرها كثير من كتب علماء أهل السنة والجماعة.
●▬▬▬▬▬▬▬▬●ஜ۩۞۩ஜ●▬▬▬▬▬▬▬▬●
وهذا لا يمنع أن الإمام الحافظ ابن حجر رحمه الله له أشياء غلط فيها في الصفات
ليس فيها من أهل السنة ، وهو من أهل السنة فيما سلم فيه ولم يحرفه أو يتأوله
وأسأل الله أن يغفر لنا و للإمام ابن حجر ، ويرحمه ، ويتجاوز عنا وعنه
ويرفع درجته في عليين اللهم آمين آمين آمين .
●▬▬▬▬▬▬▬▬●ஜ۩۞۩ஜ●▬▬▬▬▬▬▬▬●
والله تعالى أعلم بالصواب، وإليه المرجع والمآب.
{إِنْ أُرِيدُ إِلَّا الْإِصْلَاحَ مَا اسْتَطَعْتُ وَمَا تَوْفِيقِي إِلَّا بِاللَّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ}
سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت وحدك لا شريك لك أستغفرك وأتوب إليك.
(سُبْحَانَ رَبِّكَ رَبِّ الْعِزَّةِ عَمَّا يَصِفُونَ وَسَلَامٌ عَلَى الْمُرْسَلِينَ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ).
وَالْحَمْدُ لِلَّهِ وَحْدَهُ وَصَلَاتُهُ وَسَلَامُهُ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَآلِهِ وَصَحْبِهِ أَجْمَعِينَ "

رابط دائم رابط التغريدة 16
6:46 AM - 5/07/2018

اشترك بالقائمة البريدية لتصلك أفضل المقالات أسبوعياً

أحدث الإضافات

  1. .. *ياصاحب السر إن السر قد ظهرا --- فلا أطيق حياة " بعدما اشت
  2. (الحلقة التاسعة) من [بيان كفريات وضلالات #سلايمية من خلال #برنامج #إسال على #قناة_الحياة_الجزائرية] [ #الرافضي سلايمية يطعن في بطانه جميع الأنبياء وبالأخص نبينا محمد ونبي الله موسى عليهما أفضل الصلاة وأزكى التسليم]!
    الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وعلى آله وصحبه أجمعين أما بعد: في الحصة رقم(5) من برنامج( إسال) في الدقيقة :(07:44) زعم الخبيث الدجال أن منزلة العلماء كمنزلة النبي عليه الصلاة
  3. {أَفَمَنْ كَانَ مُؤْمِنًا كَمَنْ كَانَ فَاسِقًا لَا يَسْتَوُونَ} فهل نَزَلَتْ فِي عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ وَالْوَلِيدِ بْنِ عُقْبَةَ.
    الصحيح في قَوْلُهُ تَعَالَى: {الْآيَةَ 18 من سورة السجدة} . {أَفَمَنْ كَانَ مُؤْمِنًا كَمَنْ كَانَ فَاسِقًا لَا يَسْتَوُونَ} فهل نَزَلَتْ فِي عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ وَالْوَلِيدِ بْنِ عُقْبَةَ
  4. إشراقة غسق
    🌞إشراقة غسق🌞 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اسعدالله صباحكم لهذا اليوم السبت 1439/11/8ﮪ 🌷🌻🌷🌻🌷 خير مانبدأ به آيات عطره http://v.ht/auic 🌷🌻🌷🌻🌷 أذكَارْ الصباح حصن مَنيع وامان يغشاك اينما ذهبت طو
  5. ☀ *إشراقة الصباح*☀ - يباكُرنا الصباحُ ونحنُ فيهِ ‏نتوقُ إلى الج
  6. نشرة الإخباراليومية (1895)​​​
    يا المسلم العاقـل على اقـل تقدير حاول تعدّل صاحبك كل ما مال فالمجتمع صنفين ماهم على خير نقّالة الغيبه .. وعبّادة المال ..! 🌿قال تعالى ‏{وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُون
  7. #ابن _باز رحمة الله عليه هل يجوز الدعاء بطول العمر أم أن العمر م
  8. قال قائلٌ: ("علم علل الحديث"-في زمن الفحول: ابن المديني، وابن
  9. مؤلف رواية حدث ابو هريرة قال من 12 حرف
    مؤلف رواية حدث ابو هريرة قال من 12 حرف https://www.adeimni.com/2688/%D9%85%D8%A4%D9%84%D9%81-%D8%B1%D9%88%D8%A7%D9%8A%D8%A9-%D8%AD%D8%AF%D8%AB-%D8%A7%D8%A8%D9%88-%D9%87%D8%B1%D9%8A%D8%B1%D8%A9-%D9%82
  10. 📌 *كشف الحقيقة نصحا للخليقة (بيان حقيقة أبي أسامة الكوري المغربي)

بحث