الوقت المتوقع للقراءة: 07 دقائق و 00 ثانية

( نبع الوفا )

تجلت كشمس الحُسن تستعطفُ الحُسنا
وجادت على المحروم بالنظرة الوسنى

تُغار شموس الحسنِ إن هلَّ طيفُها
وتمطرُها الأيام من عطرها مزنا

مليكة حسن قد تجلت ملاحةً
رأيت بها بعد الشقا عيشتي لحنا

هي (الشهد) طعما والسلافُ حلاوة
ونفحة عطرٍ عن عطور الدنا أغنى

(وشهدُ) لعمر الله تاجٌ مطرزٌ
بها طاب صبٌّ من عميق الهوى مضنى

(وشهد) سويداء الفؤاد وفجره
وعنقود شوقٍ نبضه داخلي مثنى

(وشهد) احتفاء القلب أغصان كرمةٍ
بها يتدلى الحبُّ من قبل أن يجنى

(وشهد) ارتواء الروح سالت وأبحرت
إليها قوافٍ صوتها يطرب الأذنا

كأنَّ هواها وهو في شهقة الصبا
قوافي (البحيري) الذي أسكر المعنى

(مسلمٌ) المعروف في طيبه (أبو
حميد) من فاقت بها سيرةٌ حسنا

تهيَّبُهُ الأبطال في كل ساحة
ومن وجهه ينهلُّ صبح الهدى الأسنى

إذا قام قامت للمعالي حكايةٌ
ويهتز عرش المجد يستمطر الأمنا

تهيم به بحر المعانى وعندهُ
براعة قول تسكب اللفظ والمعنى

ومن جاد حتى صارت الأرض أبحرا
تموج فلم يترك لمستأثر منا

حنانيك يا (نبع الوفاء) مهابة
ويا فرحة طابت لنا (والداً) وابنا

ومن نال في الدنيا رضاكم يطب بكم
حياةً ويلق الفضل والعزَّ والحُسنى

أيا من علا فوق العباد مكانةً
وعزَّ فما خلّى لمقتدرٍ وزنا

ومن سكب الأشواق حتى حسبتها
ملائكةً بيضاء قد غادرَت (عَدنا)

أبو الشيم اللائي غدت كل قِبلةٍ
مولِّيَةً وجهاً ومخبتةً لَسنا

ومن جُمعت في صدره كل همةٍ
فلن تعرفَ الدنيا لهمته وهنا

إذا قال مرحى بالضيوف رأيته
صبيح المحيا قائما بالذي يُعنى

تراه ربيعيّ البهاء معطرا
وإن كاد من فرط الندى عمره يُفنى

ولو كان ترب الأرض تبرا لأنفقت
يداه ولم يترك لحاجته حفنا

سلامٌ على (شيخ البحارى) الذي حوى
بأرواحنا الأمجاد والعزَّ والسَّكنى

ربيع البرايا قلبه (كعبة التقى)
ويمناه سحب عارض غيثها شنّا

وليس عجيبا أن نرى قلب (والدي)
به قد حوى الإعزاز مذ قلبه حنّا

وكان يرى (شيخ البحارى) ضياءه
يدعو له خيرا بكل الهدى يبنى

ويرجو له بين الأنام مكانةً
يحوز بها في كل مجد بها معنى

إلا ياسلام الله تغشى الذي قضى
ولم يروه شيء بأرواحنا يكنى

لقد كان يا (شيخ البحارى) بحبكم
رياضاً من الإيمان مملوؤة حُسنا

تمنى لكم طول البقا كل ذرة
بقلبٍ حوى الإجلال والوجد والفنا

تباركت ما أبهى معانيك تجنتنى
وما وجهك اللألاء إلا لنا أسنى

هو الدر والياقوت والمسك والهوى
به بشر الرحمن أجيالنا اليُمنا

فمن نصف قرن كنت في قلب (والدي)
بحارا من الأشواق آفاقها تبنى

وكان يراك المستنير الذي حوى
المعالي التى أعلا بها الإنسَ والجنّا

أحبّك حتى قام من فرط وده
لعلياك قصرا في الدنا يبنى

وما مرّ ذكر منك إلا تنهدت
إليك معاني العزِّ إن جاوزت معنى

فأنت احتفاء الشوق تجري طيوفه
عليك وقلبٌّ والهٌ نحوكم مضنى

فما لك ندُّ أن يفوقك عزّةً
ولا لك إلا السبق قد أيقظ الذهنا

ولالك شبه في البرايا وإنما
حواك زمان كنت في قلبه المعنى

ولا لك في الأرواح مثل وإنما
حللت بأبدان أقامت بك السكنا


إذا عُدَّ أهل الفضلِ كنتَ أهمهم
وأكرمهم أصلاً.. وأثقلهم وزنا

وأسماهمو مجدًا.. وأوفرهم جدى
وأكثرهم علمًا.. وأجملهم فنَّا

وأعلاهمو نجمًا.. وأكرمهم يدًا
وأجملهم وجهًا.. وأغزرهم مُزنا

وأبلغهم شعراً.. وأنداهمو ندى
وأفصحهم لفظا.. وأجملهم معنى

وأحكمهم عقلا ورأيًا ورؤيةً
وأيقظهم وعيًا.. وأصفاهمو ذهنا

وأيسرهم حظا.. وأهداهمو هدى
وأحسنهم ذكراً.. وأوثقهم ركنا

لقد فاض منك الغيث حتى غمرتهم
وما عرفت يسراك ما تنفق اليمنى

ومازلتَ تُعطي تارةً بعدَ تارةٍ
وما كنتَ تُعطِي النَّاس فضلاً ولا منا

تفردت بالأخلاقِ والخلق والندى
ومثلـك في الأسماءِ ليسَ لهُ مثنى

وندعوكَ بالغيمِ المُرجَّى عطاؤهُ
وبالبحرِ سمّيناكِ إنْ غيرنا كنَّى

لذلك أحببناكَ شيخاً (ووالدًا)
يقينًا رأينا طيبَ مرعاكَ لا ظنّا

وأعطاكَ ربُّ العرشِ عزًّا ومنعةً
فأنَّى لمن يبغيكَ دهماءةً .. أنَّى؟

لكَ البسمةُ الأسنى لك السيرةُ السنا
لكَ اللفظةُ الحُسنى لك المهجةُ الأحنى

لقد فُقْتَ كل الناس فضلاً وحكمةً
وليس يسود القوم من عاب أو ضنا

ولا يبلغ الأمجاد إلا مثابرٌ
ولا يحصد الإحسان من خاب واستغنى

وإن وضيع الناس لا يدرك العلى
وليس كبير القوم أوسعهم بطنا

وبالصبر تقضى حاجة العبد دائما
وإن يقين الصبر بوابة الحسنى

أيا (والدي) والله يشهد أنني
أحبك فوق الحب يا قبلة المعنى

وما كنت ممن يطرق الشعر مادحا
ولكنني يا (والدي) شاعرٌ مضنى

(لشيخ البحارى ) فاض حبي قصائدا
وعصفور قلبي تحت أفيائه غنى
.

أترجم شوقي أغنياتٍ (لوالدي)
وأعزف روحي في مقاماته لحنا

إذا قال أمرًا.. قلت سمعًا وطاعةً
فأنت (أبي) .. بل أنت من خافقي أدنى

وما زلت توليني عناية (والدٍ)
يراني محبا خالصا وأخا وابنا


لك الحجة العلياء والمجد والسنا
لك الغاية البيضاء والسيرة الأسنى

لك اللغة الخضراء تجري شهية
إذا قلت شعرا سائغ الكنه والمبنى

لك القيمة العلياء في كل قيمة
لك المنطق المعسول والصورة الحسنا

لك العلم والإيمان و النور كله
لك الرؤية العصماء والحكمة الأغنى

(أبي) أنت تحنانًا وروحًا وحنكةً
مناري إذا ليل الملمات قد جُنا

تغاليت في قلبي عن الناس كلهم
لذلك صرت في خفاقي الحب والأمنا

أحبك أستاذا كريما و(والدا)
وشيخا ثمار الجود من كفه تُجنى

أحبك حبا لا يوافيه عاشقٌ
فما حب ليلى عند حبي وما لبنى

أحبك لا تفسير للحب في فمي
فحبي سماويٌ تعالى عن المعنى

أعوّذ هذا الحب من كل حاسد
ومن كل مغتاظ يريد لنا غُبنا

وأدعو إله الكون تبقى بجانبي
يداً تمسح الأوجاع إن خافقي أنَّا

يداً تنثني بذلا وتعلو مكانة
وترقى عباداتٍ وتبقى يداً أحنى

فيا فالق الأصباح يا حافظ الورى
ويا عالمًا آتي الزمان وما كنا

سألتك يا ألله من قلب مؤمن
(لشيخ البحارى) أن تكون له الحسنى

وأجزل له حظاً من الخير كله
وكثر له أجرًا وبارك له سنا

ونوّر بنور الحق عينا وخافقا
فنورك باقٍ ليس ينهى ولا يفنى

وكن عونه يا رب في كل مأزقٍ
لكي لا يرى هماً ولا يشتكي حزنا

فمازال باليمنى يُندَّى فضائلاً
فندعوكَ أن يُلقاك يا رب باليمنى

ومن جنة الفردوس أشربه شربة
و أغدق له من جودك المرتجى مزنا

بيومٍ ترى الأطفال في الهول شُيّبًا
من الهول يا ألله فاكتب له أمنا

مع الأنبيا والصحب والآل فليكن
وأسكنه يا رحمن جناتك العدنا

وقرّبهُ يا ألله منك منازلاً
فما خاف عبدٌ كان من ربه أُدنى

ختامًا إلهي نرتجي منك رحمةً
وهديًا إذا زغنا وعفواً إذا متنا

وأمنًا إذا خفنا و سعدًا إذا نحنا
ونورًا إذا تهنا ويُسراً إذا ضقنا

ومحو خطايانا وتيسير أمرنا
ونظرةً مشتاقٍ إلى وجهك الأسنى

فقرنا من الدنيا فأكرم ومدنا
فأنت الكريم الفرد والواهب الأغنى

وثم صلاة منك تغشى محمدا
حبيبك من نادى إلى الحق بالحسنى

صلاة وتسليما على قلبه الذي
رهابا وحبا فيك كم ناح كم حنا

لطه شفيع الخلق من فتنة اللظى
وخاتم رسل الله لا بعده يُثنى

صلاة بقطر الغيث عدًا وسرمداً
على صاحب المنهاج والملة الأسنى


محبكم ابنكم :
أ. د. إبراهيم بن عبدالكريم السنيدي

رابط دائم رابط التغريدة 34
10:40 PM - 2/12/2018

اشترك بالقائمة البريدية لتصلك أفضل المقالات أسبوعياً

أحدث الإضافات

  1. ☀ *إشراقة الصباح*☀ (فما ظنكم برب العالمين ) ؟ قال ابن مَسعُو
  2. إشراقة غسق
    🌞إشراقة غسق 🌞 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اسعد الله صباحكم لهذا اليوم الجمعه 1440/4/7 ﮪ 🌷🌻🌷🌻🌷 خير مانبدأ به آيات عطره cdn.top4top.net/d_b2e36288dd3.mp3 🌷🌻🌷🌻🌷 اذكار الصباح حصن منيع وامان يغش
  3. اسئلة اختبار العلوم ثالث متوسط ف1 الفصل الاول نهائي نموذج الاجابه 1440
    اسئلة اختبار العلوم ثالث متوسط ف1 الفصل الاول نهائي نموذج الاجابه 1440 لمشاهدة الحل كامل اضغط على الرابط أدناه https://www.ejabty.com/88563/%D8%A7%D8%B3%D8%A6%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D8%AE%D8%AA%D8
  4. نشرة الإخباراليومية (2012)​​​
    يامدورً اللي في يدين الرجاجيل اللي ورا يدين الرجاجيل~ كايد حكمة عرب متوارثه جيل عن جيل يلقى بها العقل الفهيم ~ الفوايد يا كثر من وقت السعه يوفي الكيل و
  5. ما ابرز الصفات التي يجب ان تتوافر في الداعية الى الله عزوجل
    ما ابرز الصفات التي يجب ان تتوافر في الداعية الى الله عزوجل https://www.dhakirti.com/16510/%D9%85%D8%A7-%D8%A7%D8%A8%D8%B1%D8%B2-%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%81%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%8A-%D9%8A%D
  6. اعلل قيام حكومة بلادي باقامة الجسور وشق الانفاق في مكة
    اعلل قيام حكومة بلادي باقامة الجسور وشق الانفاق في مكة https://www.almseid.org/17906/%D8%A7%D8%B9%D9%84%D9%84-%D9%82%D9%8A%D8%A7%D9%85-%D8%AD%D9%83%D9%88%D9%85%D8%A9-%D8%A8%D9%84%D8%A7%D8%AF%D9%8A-%D
  7. حكم زواج المسلم من المسيحية أو اليهودية في الغرب ولو بقصد الجنسية
    كثيرا ما اسأل هذا السؤال : يا شيخ هل يجوز لي الزواج من مسيحية من #أمريكا أو الغرب . أقول : لا يجوز الزواج من المسيحية في الغرب لأسباب منها 1ــ أنهن لا يعتبرن من أهل الكتاب لإيمانهن بالديمقراطي
  8. ما الغرض من الاستفهام من قوله تعالى ما القارعة
    ما الغرض من الاستفهام من قوله تعالى ما القارعة https://www.adeimni.com/7790/%D9%85%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%BA%D8%B1%D8%B6-%D9%85%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D9%81%D9%87%D8%A7%D9%85-%D9%85%D9%8
  9. من معين العلم ، ذكر مناظرة بين فقيهين في طهارة المني ونجاسته لابن القيم رحمه الله.
    إبن القيم رحمه الله في تفسيره : ﴿أَلَمۡ نَخۡلُقكُّم مِّن مَّاۤءࣲ مَّهِینࣲ (٢٠) فَجَعَلۡنَـٰهُ فِی قَرَارࣲ مَّكِینٍ (٢١) إِلَىٰ قَدَرࣲ مَّعۡلُومࣲ (٢٢)﴾ [المرسلات: ٢٠-٢٢] وكان قد ذكرها الشيخ الالبا
  10. موقع جامع العلوم الشرعية
    موقع جامع العلوم الشرعية للاستفادة من الدروس العلمية الشرعية والعلماء فقط بفهم سلف الأمة وكذالك نشر الكتب العلميه المصورة بفهم سلف الأمة،،،، نرجوا منكم التعاون معنا في نشر العلم الشرعي والزيارات الي

بحث