الوقت المتوقع للقراءة: 09 دقائق و 27 ثانية

شبهات حول المرأة....

بسم الله الرحمن الرحيم

📝 خدمة الردود والتعقيبات📝

════════❁══════

ملخص الردود على شبهات حول المرأة
(الشبهة الأولى)

════════❁══════

🚫 قالوا قوامة الرجل على المرأة بسبب الإنفاق وتزول بعدمه.
🔹 والجواب من وجوه:
▪ الأول: القوامة موقوفة على جملة أمور: أصلها الفرق بينهما في الخلقة، وإليه الإشارة بقوله سبحانه: [بِمَا فَضَّلَ اللَّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ]، وبقوله: [وَلَيْسَ الذَّكَرُ كَالْأُنْثَى] [آل عمران: ٣٦]، وقَوْلُهُ تَعَالَى: [وَلِلرِّجَالِ عَلَيْهِنَّ دَرَجَةٌ]، فلو فقد الإنفاق يبقى التفاضل وهو كاف في القِوامة.
▪ الوجه الثاني: أن قوله سبحانه: [وَبِمَا أَنْفَقُوا مِنْ أَمْوَالِهِمْ] [النساء: ٣٤]، إشارة إلى وجوب النفقة على الرجل، وأن المرأة مكفولة لا يجب عليها السعي للكسب، فتقصير الرجل في هذا نقص وعيب يلام عليه ويحاسب عليه، لا أن الموازين تنقلب بسببه.
▪ الوجه الثالث: قال القرطبي (١٦٩/٥): "فهم منه بعض العلماء أنه متى عجز عن نفقتها، كان لها فسخ العقد لنقص القوامة، أي لا أنها تصير هي القيم".
⏪وقال الشيخ محمد الأمين الشنقيطي في أضواء البيان (٤١٥/٧): "فَمُحَاوَلَةُ اسْتِوَاءِ الْمَرْأَةِ مَعَ الرَّجُلِ فِي جَمِيعِ نَوَاحِي الْحَيَاةِ لَا يُمْكِنُ أَنْ تَتَحَقَّقَ؛ لِأَنَّ الْفَوَارِقَ بَيْنَ النَّوْعَيْنِ كَوْنًا وَقَدَرًا أَوَّلًا، وَشَرْعًا مُنَزَّلًا ثَانِيًا، تَمْنَعُ مِنْ ذَلِكَ مَنْعًا بَاتًّا،وَلِقُوَّةِ الْفَوَارِقِ الْكَوْنِيَّةِ وَالْقَدَرِيَّةِ وَالشَّرْعِيَّةِ بَيْنَ الذَّكَرِ وَالْأُنْثَى صَحَّ عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ لَعَنَ الْمُتَشَبِّهَ مِنَ النَّوْعَيْنِ بِالْآخَرِ" .


(الشبهة الثانية)

════════❁══════

🚫 طعن بعضهم في حديث أبي بكرة في ولاية المرأة، وقالوا الحديث لا يصح سندا، وإن صح فهو خاص بابنة كسرى:

🔹 والجواب من وجوه نكتفي منها بوجهين:

▪ الوجه الأول: الحديث صحيح لم يطعن فيه أحد من أهل الفن، فطَعْن المتأخرين مردود باطل لا عبرة به.
👈 فقد روى الحديث البخاري بسنده إلى أَبِي بَكْرَةَ قَالَ: "لَقَدْ نَفَعَنِي اللَّهُ بِكَلِمَةٍ سَمِعْتُهَا مِنْ رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم أَيَّامَ الْجَمَلِ بَعْدَ مَا كِدْتُ أَنْ أَلْحَقَ بِأَصْحَابِ الْجَمَلِ فَأُقَاتِلَ مَعَهُمْ قَالَ: لَمَّا بَلَغَ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم أَنَّ أَهْلَ فَارِسَ قَدْ مَلَّكُوا عَلَيْهِمْ بِنْتَ كِسْرَى قَالَ: "لَنْ يُفْلِحَ قَوْمٌ وَلَّوْا أَمْرَهُمُ امْرَأَة".
📖 وأخرجه الترمذي، والنسائي، والحاكم، والبيهقي.
👈 واتهام بعضهم الصحابي مخالف للإجماع المنعقد على عَدَالة الصحابة.
⏪ قال الحافظ ابن حجر في الفتح (٣٦٤/٤) عن رجل من الحنفية قدح في حديث المُصرّاة بأنَّه من رواية أبي هريرة، وأنَّه لم يكن كابن مسعود وغيره من فقهاء الصحابة، فلا يؤخذ بما رواه مخالفاً للقياس الجلي، قال: "وهو كلام آذى قائله به نفسه، وفي حكايته غنى عن تكلف الرد عليه".
⏪ وقد أطال شيخنا العلامة عبد المحسن العباد النقل في تعديل أبي بكرة وقبول روايته، ثم قال: "أجمع علماء المسلمين سلفاً وخلفاً طيلة أربعة عشر قرناً وزيادة على قبول مرويات أبي بكرة رضي الله عنه، وأثبتها علماء الحديث في دواوين السّنّة، ومنهم الأئمة الستّة، البخاري، ومسلم، وأبو داود، والنسائي، والترمذي، وابن ماجه، وله في هذه الكتب الستة خمسة وخمسون حديثاً".

▪ الوجه الثاني: الحديث ليس قضية عين خاصة بدليلين:
👈 أولهما: راوي الحديث الصحابي أبو بكرة نفيع بن الحارث رضي الله عنه احتج بالحديث في قضية أم المؤمنين عائشة، وهو أعلم بالحديث ومدلولاته وفقهه، وفهمه مقدم على فهم غيره من المتقدمين فضلا عن المتأخرين.
👈 وثانيهما: القاعدة عند الفقهاء والأصوليين: "العبرة بعموم اللفظ لا بخصوص السبب".

════════❁══════

(الشبهة الثالثة)

════════❁══════
🚫 قالوا: نقصان المرأة عن الرجل في الشهادة فيه هضم لحقوقها:

🔹 ومناقشة هذه الشبهة من وجوه:

▪ الأول: هذا قول ربنا جل وعلى الذي خلق الرجال والنساء، وهو أعلم بهم، فما على المسلم إلا الإذعان بأن هذا هو العدل، قال الله تعالى: {وَاسْتَشْهِدُوا شَهِيدَيْنِ مِنْ رِجَالِكُمْ فَإِنْ لَمْ يَكُونَا رَجُلَيْنِ فَرَجُلٌ وَامْرَأَتَانِ مِمَّنْ تَرْضَوْنَ مِنَ الشُّهَدَاءِ أَنْ تَضِلَّ إِحْدَاهُمَا فَتُذَكِّرَ إِحْدَاهُمَا الْأُخْرَى} [البقرة:٢٨٢].

▪ ثانيا: الرجل والمرأة لا يتساويان في الخلقة والتكوين وقد قال الخبير العليم: [وَلَيْسَ الذَّكَرُ كَالْأُنْثَى] [آل عمران: ٣٦]، وإذا كانا غير متساويين في الخلقة، فلا يلزم أن يتساويا في كل شيء.

▪ ثالثا: الشهادة ليست من باب الحقوق، وإنما من باب التكاليف والواجبات، ومن دعا لمساواة المرأة بالرجل في التكاليف فقد ظلم المرأة من حيث أراد الإحسان إليها أو تظاهر به، يوضحه قوله تعالى: {وَلَا تَكْتُمُوا الشَّهَادَةَ وَمَنْ يَكْتُمْهَا فَإِنَّهُ آَثِمٌ قَلْبُهُ } [البقرة:٢٨٣].

▪ رابعا: يكفي أن الإسلام اعتبر أصل شهادة المرأة.

▪ خامسا: هذا التنصيف المذكور ليس في كل الشهادات، بل من الشهادات ما تقبل فيه شهادة المرأة دون الرجل.

════════❁═════
(الشبهة الرابعة)

════════❁══════

🚫 قالوا: نقصان المرأة عن الرجل في الميراث نقص لحقوقها:

🔹 والإجابة عليه من أوجه:

▪ الأول: هو رد وتكذيب لقول الله تبارك وتعالى: [يُوصِيكُمُ اللَّهُ فِي أَوْلَادِكُمْ لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الْأُنْثَيَيْنِ]، وهذا لا يصدر من مسلم قط.

▪ الثاني: هذا الحكم ليس عاما وإنما هو خاص بالأبناء والبنات، والإخوة والأخوات، وما عدا ذلك فللمرأة مع الرجل أحوال، منها:
📌 أ‌. أن تساويه كما في ميراث الإخوة والأخوات لأم، كما في قول الله تعالى: [وَإِنْ كَانَ رَجُلٌ يُورَثُ كَلَالَةً أَوِ امْرَأَةٌ وَلَهُ أَخٌ أَوْ أُخْتٌ فَلِكُلِّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا السُّدُسُ فَإِنْ كَانُوا أَكْثَرَ مِنْ ذَلِكَ فَهُمْ شُرَكَاءُ فِي الثُّلُثِ] [النساء : ١٢].
📌 ب‌. أن تزيد عليه وتَفْضُلُه، فلو ماتت امرأة وتركت بنتا وزوجا وأخا، فإن البنت لها النصف بنص القرآن، كما في قول الله سبحانه: [فَإِنْ كُنَّ نِسَاءً فَوْقَ اثْنَتَيْنِ فَلَهُنَّ ثُلُثَا مَا تَرَكَ وَإِنْ كَانَتْ وَاحِدَةً فَلَهَا النِّصْفُ]، ولزوجها الربع كما قال الله تعالى: [فَإِنْ كَانَ لَهُنَّ وَلَدٌ فَلَكُمُ الرُّبُعُ مِمَّا تَرَكْنَ مِنْ بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِينَ بِهَا أَوْ دَيْنٍ]، [النساء : ١٢]، ولأخيها الباقي وهو ربع أيضا، فههنا أخذت الأنثى ضعف ما لكل منهما.
📌 ت‌. الحالة التي جرى فيها التفاضل تعليلها أن من أخذ الضعف أخته شريكة له فيه، لأنه مسؤول عن نفقتها ويبقى نصيبها خالصا، هذا من جهة.
👈 ومن جهة: الذكر عليه تكاليف أخرى كثيرة؛ فكان تمييزه هنا محض العدل ومقتضى العقل.


════════❁══════

(الشبهة الخامسة)

════════❁══════

🚫 قالوا: استئثار الرجل بإيقاع الطلاق، وقصر هذا الحق عليه دون المرأة تقليل من شأن المرأة:

🔹 وهذا جوابه من وجوه:

▪ الأول: هذا الحق أعطاه الله للرجل دون المرأة كما أعطاها المهر، وحق الحضانة دونه، وهذا راجع لاختلاف الخِلْقة والطبيعة قال الله تعالى: [الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاءِ بِمَا فَضَّلَ اللَّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْض] [النساء : ٣٤]، وقال: [وَلِلرِّجَالِ عَلَيْهِنَّ دَرَجَةٌ وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيم] [البقرة : ٢٢٨].
👈 وهذا من باب الولاية كذلك، ولهذا قال الله تعالى: [وَإِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاءَ فَبَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَأَمْسِكُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ أَوْ سَرِّحُوهُنَّ بِمَعْرُوف]ٍ [البقرة : ٢٣١]، وقال: [وَإِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاءَ فَبَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَلَا تَعْضُلُوهُنَّ أَنْ يَنْكِحْنَ أَزْوَاجَهُنَّ إِذَا تَرَاضَوْا بَيْنَهُمْ بِالْمَعْرُوفِ [البقرة : ٢٣٢]، وقال: [يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاءَ فَطَلِّقُوهُنَّ لِعِدَّتِهِنَّ وَأَحْصُوا الْعِدَّةَ وَاتَّقُوا اللَّهَ رَبَّكُم [الطلاق : ١].

▪ الثاني: أن هذا الحق إما أن يكون مشتركا بين الزوجين كل يملكه، وإما أن يختص به أحدهما:
👈 فإن قيل مشترك أشكل عليه التنازع وأيهما سبق الآخر أفقده فرصته، وهذا سيؤدي إلى كثرة الخلافات والنزاعات وكثرة حالات الطلاق.
👈 وإما أن يكون لأحدهما، فإن قيل للمرأة دون الرجل، قلنا هذا تمييز لها وتحكم بلا دليل.
💡 فلم يبق إلا أن يكون للرجل وهو ما اقتضته الأدلة الشرعية، ويؤيده:

▪ الثالث: وهو أن الرجل أكثر تعقلا وتَريُثا وأكثر تحكيما للعقل وليس العاطفة من المرأة فكان أولى به.

▪ الرابع: أن إعطاء الطلاق للمرأة يتنافى مع القوامة الثابتة بالدليل والفطرة.

════════❁══════

📙 خدمة فضيلة الشيخ الدكتور: حسن أحمد حسن الهواري حفظه الله 📙

════════❁══════

📌 "للاشتراك في الخدمة: أرسل ( اشتراك) إلى الرقم 00249128388888
أو الضغط على الرابط
@Dr_alhawary

📎 انشر تؤجر بإذن الله 📎

رابط دائم رابط التغريدة 28
9:38 PM - 28/09/2019

اشترك بالقائمة البريدية لتصلك أفضل المقالات أسبوعياً

أحدث الإضافات

  1. كيف تحصل المخلوقات الحية على حاجاتها لتعيش وتنمو
    كيف تحصل المخلوقات الحية على حاجاتها لتعيش وتنمو https://www.gotaglob.com/5562/%D9%83%D9%8A%D9%81-%D8%AA%D8%AD%D8%B5%D9%84-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AE%D9%84%D9%88%D9%82%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9
  2. ☀ *إشراقة الصباح*☀ صَباحُ الوُدِّ مَحَفُوفًا بِوَردٍ ‏يطِيبُ بِ
  3. إشراقة غسق
    🌞إشراقة غسق 🌞 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اسعد الله صباحكم لهذا اليوم الاحد 1441/3/20ﮪ 🌷🌻🌷🌻🌷 خير مانبدأ به آيات عطره cdn.top4top.net/d_df30c8f20a0.mp3 🌷🌻🌷🌻🌷 اذكار الصباح حصن منيع وامان يغش
  4. نشرة ٱخبارالأحوال الجوية والطقس(971)​​ أمطار على 11 منطقة اليوم
  5. كلمات كراش المرحلة 223 224 225 226 227 التحديث الجديد
    كلمات كراش المرحلة 223 224 225 226 227 التحديث الجديد https://www.kinghlol.com/48/%D9%83%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%AA-%D9%83%D8%B1%D8%A7%D8%B4-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B1%D8%AD%D9%84%D8%A9-223-224-225-226-22
  6. بما ان الكاتب ليس له مال يتضامن به مع هؤلاء
    بما ان الكاتب ليس له مال يتضامن به مع هؤلاء https://www.hlswa.org/8183/%D8%A8%D9%85%D8%A7-%D8%A7%D9%86-%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%A7%D8%AA%D8%A8-%D9%84%D9%8A%D8%B3-%D9%84%D9%87-%D9%85%D8%A7%D9%84-%D9%8A%D
  7. ماذا يحدث لضغط الهواء عندما يزيد الارتفاع https://mjtmhlol.com/1
  8. ‏ساعة أسبوعية لزيارة رحمك أعود عليك ألف مرة من كثرة مشتتة لا تثبت
  9. يذكر الطلبة ثلاث عبارات مناسبة للحوار
    يذكر الطلبة ثلاث عبارات مناسبة للحوار يذكر الطلبة ثلاث عبارات مناسبة للحوار https://www.hlole.com/41774/%D9%8A%D8%B0%D9%83%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%B7%D9%84%D8%A8%D8%A9-%D8%AB%D9%84%D8%A7%D8%AB
  10. مشاهدة مباراة السعودية واوزباكستان بث مباشر بتاريخ 14/11/2019 تصف

بحث